wrapper

أحدث الموضوعات

صدق مجلس النواب الألماني (البوندستاج) بأغلبية كبيرة يوم الخميس على قرار رمزي يصف مقتل الأرمن على أيدي القوات العثمانية عام 1915 بأنه "إبادة جماعية".

ومن المرجح أن يغضب القرار تركيا وهي حليف رئيسي لألمانيا وشركائها الأوروبيين في الجهود الرامية لوقف تدفق المهاجرين إلى غرب أوروبا بموجب اتفاق جديد بين أنقرة والاتحاد الأوروبي أيدته المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وبينما تسلم أنقرة بأن الكثير من الأرمن قتلوا في اشتباكات مع القوات العثمانية فإنها ترفض مزاعم بمقتل مئات الآلاف منهم أو بأن ما حدث كان حملة منظمة لإبادتهم أو صدور أي أوامر من السلطات العثمانية بهذا الخصوص ، ومن جانبه

قال رئيس وزراء تركيا بن علي يلدريم يوم الخميس إن أنقرة استدعت سفيرها من ألمانيا للتشاور بعد موافقة مجلس النواب الألماني على قرار يصف مذابح الأرمن على يد القوات العثمانية في عام 1915 بأنها "إبادة جماعية".

وفي خطاب في العاصمة التركية قال يلدريم "جماعات الضغط الأرمينية العنصرية" تقف وراء القرار البرلماني الألماني الذي وصفه بالخاطئ ، ومن ناحية أخرى

رحبت أرمينيا يوم الخميس بتبني مجلس النواب الألماني (البوندستاج) لقرار رمزي يصف مذابح الأرمن على يد القوات العثمانية في عام 1915 بأنها "إبادة جماعية".

وقال وزير خارجية أرمينيا إدوارد نالبانديان في بيان إنه "مازالت السلطات التركية ترفض بعناد حقيقة الإبادة الجماعية التي ارتكبتها الإمبراطورية العثمانية في حين أن ألمانيا والنمسا الحليفتين السابقتين للإمبراطورية العثمانية أقرتا بتحمل مسؤوليتهما عما اقترفتاه فيما يتصل بالإبادة الجماعية للأرمن

Last modified on الخميس, 02 حزيران/يونيو 2016