wrapper

أحدث الموضوعات

حدث فى 8 مارس

بصمة الأصابع البصمة هي علامات مميزة لا تشابه اي علامات أخرى ، وفى مثل هذا اليوم الثامن من مارس عام 1911 م ، بدأ استعمال البصمات للمرة الأولى كأداة للكشف عن الجرائم وكان ذلك في مدينة نيويورك ،

بدأت الفكرة بمجموعة من الأبحاث أجراها  السير وليم هرشل  ، في العام 1858 وأثبت بها  أن شكل البصمة التي علي جلد باطن الإصبع ، يدل علي صاحب هذه الإصبع ، ويثبت فرديته بين بني جنسه . وفي عام 1877 ابتكر هنري فولدز طريقة تصوير البصمة علي ورقة باستخدام حبر المطابع الأسود ،  وفي عام 1892 أكد السير فرانسيس غالتون علي أن صورة البصمة لأي إصبع تبقي كما هي طوال حياته .

 

2 ـ فى مثل هذا اليوم من عام 1920 م ، إنعقد المؤتمر السوري العام في دمشق بمشاركة ممثلين عن كافة المناطق السورية فيما يشبه برلمانات اليوم ،  معلناً عن إستقلال سوريا عن الدولة العثمانية ، وقيام "المملكة العربية السورية" على أراضي سوريا الطبيعية ( بما يشمل لبنان و فلسطين و الأردن والأقاليم السورية الشمالية التي أعطيت لتركيا من قبل الفرنسيين و الإنجليز في معاهدة لوزان ولواء الإسكندرونه ) وتنصيب الأمير فيصل ابن الشريف حسين بن علي ملكًا عليها  ، تلا محمد عزة دروزة ، أحد مندوبي نابلس ، هذا القرار على الجماهير المحتشدة في ساحة المرجة أمام مبنى بلدية دمشق .

 

3 ـ فى مثل هذا اليوم من عام  1977 م ، أقرت الجمعية العامة للأمم المتحدة  الثامن من مارس من كل عام  للإحتفال باليوم الدولي للمرأة  . الاحتفال بهذه المناسبة جاء على إثر عقد أول مؤتمر للاتحاد النسائي الديمقراطي العالمي والذي عقد في باريس عام 1945 م  . ويرجح بعض الباحثين أن اليوم العالمي للمرأة كان على إثر بعض الإضرابات النسائية التي حدثت في الولايات المتحدة . في عام  1857 عندما خرجت آلاف النساء للاحتجاج في شوارع مدينة نيويورك على الظروف اللاإنسانية التي كن يجبرن على العمل تحتها ، وفي الثامن من مارس من سنة 1908 عادت الآلاف من عاملات النسيج للتظاهر من جديد في شوارع مدينة نيويورك لكنهن حملن هذه المرة قطعا من الخبز اليابس وباقات من الورود في خطوة رمزية لها دلالتها ، واخترن لحركتهن الاحتجاجية تلك شعار "خبز وورود". وبدأ الاحتفال بالثامن من مارس كيوم المرأة الأمريكية تخليدا لخروج مظاهرات نيويورك ، وعندما أصدرت المنظمة الدولية قرارا يدعو دول العالم إلى اعتماد أي يوم من السنة يختارونه للاحتفال بالمرأة فقررت غالبية الدول اختيار الثامن من مارس ،  وتحول بالتالي ذلك اليوم إلى رمز لنضال المرأة تخرج فيه النساء عبر العالم في مظاهرات للمطالبة بحقوقهن .

 

4 ـ فى الثامن من مارس عام 1879 م ، ولد الكيميائى الألمانى Otto Hahn  أوتو هان ، الحاصل على جائزة نوبل في الكيمياء عام 1944 م  ، لأبحاثه عن انشطار اليورانيوم ،  ولد لأب مزارع كان يحلم بأن يصبح ابنه معماريا ،  بدأ سنة 1897 في دراسة الكيمياء في ميونخ ومن ثم في ماربورغ ، فجامعة لندن ، ودرس عند وليام رامسي مكتشف الغاز النبيل، وفي مختبر رامسي بدأ يهتم بمجال النشاط الإشعاعي . عاد بعد ذلك إلى ألمانيا وعمل في معهد الكيمياء في جامعة برلين والتقى بليز متنر وعمل معها مدة ثلاثون سنة ، مع دخول وصول قوات الحلفاء نقل مع عدد من زملائه إلى إنجلترا لعدة شهور . بعد الحرب أصبح من معارضي استخدام السلاح النووي وحذر زملائه من أي استعمال لا أخلاقي للاكتشافات العلمية ، حصل على 37 ميدالية أو لقب وكان عضوا أو عضو شرف في حوالي 45 أكاديمية. اقترح أن يعطى اسمه لأحد العناصر الكيميائية كالعنصر رقم 105 أو 108 ولكن المحاولات باءت بالفشل.  وتوفي في 28  يوليو 1968  في جوتنجن .

 

5 ـ فى مثل هذا اليوم من عام  1886 م ، ولد عالم الكيمياء الأمريكي Edward Calvin Kendall  إدوارد كندال  الحاصل على جائزة نوبل في الطب عام 1950 م  ، مع مواطنه ـ وزميله في مايو كلينيك ـ فيليب هنش ، والكيميائي السويسري تيدوس رايخشتاين "لاكتشافاتهم المتعلقة بهرمونات القشرة الكظرية وتركيبها وآثارها الحيوية". لم تقتصر اهتمامات كندال البحثية على هرمونات الغدة الكظرية ، بل تعدتها إلى هرمون الثيروكسين  ، الذي تفرزه الغدة الدرقية ، كما عمل ضمن فريق بحثي تمكن من بلورة الغلوتاثيون وتحديد تركيبه الكيميائي  . وبعد تقاعده من العمل بمؤسسة مايو ، التحق بالعمل بجامعة برنستون ، وظل حتى وفاته فى 4 مايو سنة 1972 م .

 

6 ـ وفى مثل هذا اليوم من عام  1923 م ، وعن عمر يناهز الثمانون عاماً ،  توفى عالم الفيزياء الهولندي يوهانس ديديريك فان دير فالس ،  Johannes Diderik van der Waals  .  الذى اشتهر بعمله على معادلة حالة الغازات والسوائل . وكان أول أستاذ للفيزياء في جامعة أمستردام عندما افتتحت عام 1877 وفاز في عام 1910 بجائزة نوبل في الفيزياء على أبحاثة . 

 

Read 1069 times